المرشد المرشد
recent

آخر الأخبار

recent

ما هي فوائد الحجامة ؟ وهل لها أضرار جانبية على الصحة؟

الحجامة هي طريقة طبية قديمة كانت تستخدم لكثير من الأمراض ويتم استخدامها في الوقت الحالي كجزء من الطب البديل.

تعتمد الحجامة على الشفط بواسطة استخدام كؤوس على مواضع الألم أما باستخدام مشارط لإخراج الدم الفاسد وبذلك تسمى بالحجامة الرطبة أو من دون مشارط وبذلك تسمى الحجامة الجافة.

ما هي فوائد الحجامة ؟ وهل لها أضرار جانبية على الصحة؟

علم الحجامة هو أحد فروع الطب البديل ، حيث تُستخدم الأكواب المصنوعة إما من الزجاج ، الخيزران أو الفخّار ، و يتم تطبيق هذه الأكواب على الجلد ، و يؤمن المعالجون بالحجامة و بأهميتها فى تنشيط الدورة الدموية و تدفق الدم و علاج الكثير من الأمراض.

 و يعود أصل هذا العلم إلى قدماء المصريين منذ آلاف السنين ، حيث اُكتشف فى الكتب التاريخية القديمة أن قدماء المصريين كانوا يقومون بالعلاج بالحجامة.

أنواع العلاج بالحجامة هناك نوعان من العلاج بالحجامة باستخدام الأكواب ، إما العلاج الجاف أى بالشفط بالأكواب فقط ، و إما العلاج الرطب أى المبلل أو الذى يصاحب عملية الشفط بالأكواب خروج بعض الدم بمعدلات يتم التحكم بها. فى كلا النوعين يتم وضع مادة مشتعلة فى الأكواب مثل الكحول و إشعالها حتى تنطفئ النار تماماً ثم يتم وضع الكوب بالمقلوب على جلد المريض ، حيث أن البخار أو الدخان الناتج يتسبب فى ضغط يساعد على تمدد الأوعية الدموية و إحمرار البشرة و ارتفاعها داخل الكوب ، حيث يتم ترك الكوب من 5 إلى 10 دقائق . يمكن أيضاً خلق الضغط المطلوب داخل الكوب باستخدام مضخة مطاطية ، و بعض المعالجين يستخدمون أكواب من السيليكون يسهل تحريكها من مكان لآخر بطريقة مشابهة للمساج.

أما فى العلاج الرطب فإن سبب هذه التسمية هو أنها مصحوبة بخروج الدم ، و ذلك عن طريق وضع الكوب ثم إزالته ثم يقوم بشقّ الجلد شقوق سطحية و يضع الكوب مرة أخرى لسحب كمية صغيرة من الدم ، و بعد الانتهاء يتم تغطية هذه الشقوق بمرهم مضاد حيوى و لصق طبى لحمايتها من العدوى ، و تُشفى تماماً بعد 10 أيام.

فوائد الحجامة

  • تنشيط الدورة الدموية وتسليك الشرايين والأوردة الدقيقة.
  • تسليك مسارات الطاقة.
  • تقوية المناعة العامة في الجسم.
  • تنشيط أجهزة المخ والحركة والكلام والسمع والإدراك والذاكرة.
  • امتصاص السموم وآثار الأدوية من الجسم.
  • علاج ضغط الدم.
  • علاج الصداع بمختلف أنواعه.
  • معالجة الاكتئاب والتوتر.
  • علاج السكري والسمنة والنحافة.
  • تنشيط أجهزة الجسم المختلفة.

شروط الحجامة
هناك اختلاف في كثير من الممارسات قبل الحجامة، واعتماداً على السبب الذي أجريت من أجله الحجامة واستناداً على أسس علمية، قسمت الحجامة إلى الآتي:

الحجامة العلاجية
  • لا يشترط أن يكون المحتجم صائماً ولكن يستحب أن يمتنع عن الطعام مدة ساعتين إلى ثلاث ساعات قبل الحجامة.
  • تجري في أي وقت في اليوم.
الحجامة الوقائية
  • أن يكون المحتجم صائماً.
  • يفضل أن تجرى في الصباح لارتفاع نسبة الكورتيزون الطبيعي في الجسم في الصباح.
  • يفضل عدم الاغتسال قبل الحجامة.
  • لا يستحب عمل الحجامة في ليلة شديدة البرودة.

أثناء عملية الحجامة:
  • على المحتجم التزام الهدوء والاسترخاء.
  • يفضل تناول أي عصير أو مشروب سكري عند نهاية الحجامة.
  • على المحتجم إخبار من يقوم بالحجامة في حال الإحساس بالغثيان أو الدوار .

مواضع الحجامة:
هناك بالطبع أسس علمية لتحديد موضع الحجامة المناسبة تبًعا لظروف كل حالة ومكان الألم ومنها:

  • العمل على خطوط الطاقة بالجسم.
  • العمل على مواضع الأعصاب الخاصة بردود الأفعال.
  • تعمل على الغدد اللمفاوية.

فوائد الحجامة للنساء:
  • توازن عمل الهرمونات بالجسم.
  • تقوي الجهاز المناعي.
  • توصف لعرق النسا والنقرس.
  • تعالج الروماتيزم وآلام الرقبة والأكتاف.

فوائد الحجامة للرجال:
  • تزيد من كثافة الشعر وتقوية البصيلات.
  • تخلص من الشد العضلي عن طريق تحفيز هرمون اللاكتين.
  • تعتبر الحجامة علاجاً فعالاً للمدخنين؛ إذ أنها تقوم بسحب السموم من الجسم.
  • للحجامة تأثير كبير على القدرة الجنسية للرجل كونها تنشط الدورة الدموية.

الحجامة و الجماع:
  • للحجامة دور كبير في تنشيط الدورة الدموية للجسم وخاصة في منطقة العضو الذكري مما يزيد من القدرة الجنسية.
  • تساهم الحجامة في تنظيم الجهاز السمبثاوي والباراسمبثاوي مما يساعد في تخفيف التوتر النفسي وبالتالي يزيد من القدرة الجنسية.
  • تنتج الحجامة نيتريك أكسيد الذي له دور في توسعة الأوردة الدموية وبالتالي زيادة تدفق الدم وتغذية جميع الأعضاء.
  • تعمل الحجامة على علاج الإلتهابات النسائية التي تؤثر على العملية الجنسية.
و هناك حالات معينة يُنصح بها بتجنب العلاج بالحجامة و هى : 
  • أثناء الحمل و الرضاعة
  •  أثناء الدورة الشهرية 
  • مرضى السرطان الخبيث
  •  المرضى المصابون بكسور فى العظام ، و المصابون بتقلصات و تشنجات فى العضلات 

كما يُنصح المعالجون بالحجامة بالابتعاد عن أماكن معينة بالجسم كالشرايين ، القرح و الجلطات الوريدية و التجمعات الدموية.

عن الكاتب

محمد ياسين بومان

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

المرشد