المرشد المرشد
recent

آخر الأخبار

recent

إيران مُتهمة والعراق ينفي.. مَن قصف منشآت أرامكو السعودية؟

تستمر التحقيقات في الهجوم على منشآت أرامكو السعودية الذي تعرضت له منذ أيام ، وهو أخطر هجوم على المملكة منذ الحرب على الجماعة الحوثية الإرهابية في اليمن ، وسط تقارير تفيد بأن الطائرات التي هاجمت مصانع النفط كانت تقلع من العراق ، وليس اليمن.

إيران مُتهمة والعراق ينفي.. مَن قصف منشآت أرامكو السعودية؟

ونقلت شبكة سي إن إن عن مصدر مطلع على التحقيق في استهداف مصنّعي أرامكو ، لكنه لم يذكر اسمه ، قائلاً إن الهجوم كان بطائرات بدون طيار أقلعت من العراق وليس من اليمن.

وأضاف المسئول لشبكة الولايات المتحدة ، أنه وفقًا للمعلومات الأولية ، فإن الطائرة "المسلحة بطائرة درون أقلعت من العراق ونفذت الهجوم" ، على حد تعبيره.

وفي صباح يوم السبت ، هاجمت الطائرات بدون طيار أكبر مصنع لمعالجة النفط في العالم ، يقع في المملكة العربية السعودية ، وحقل نفط رئيسي تديره أرامكو السعودية ، مما أدى إلى اندلاع حريق هائل في معالج مهم لإمدادات الطاقة العالمية.

بعد ساعات قليلة ، أعلن متحدث باسم ميليشيات الحوثيين في اليمن وبدعم من إيران مسؤوليته عن الهجمات ، وأشار إلى استخدام 10 طائرات بدون طيار.

إيران والعراق في نطاق الاتهامات

في مقابلة تلفزيونية مع MBC مصر ، قال الكاتب السعودي محمد السعيد إن الطائرات التي تقصف المنشآت النفطية كانت قادمة من العراق أو قطر.

وأضاف السعيد أن الطائرات "جاءت في الغالب من العراق ، وتحدث عن" مؤشرات على أن بعض الرعاة وبعض الصيادين رصدوا طائرات اخترقت الحدود الكويتية باتجاه المملكة العربية السعودية.

واستبعد الكاتب السعودي والمحلل السياسي شاهر النهاري أن الحوثيين نفذوا الهجوم على مصانع أرامكو.

وقال نهاري لإذاعة سبوتنيك "من غير المعقول أن تسافر هذه الطائرات على بعد نحو 1300 كيلومتر دون أن تضربها القوات السعودية."

في غضون ذلك ، قال المحلل السياسي السعودي إن إيران كانت وراء الهجوم.

وقال وزير الخارجية الأمريكي في تغريدة: "طهران تقف وراء ما يقرب من 100 هجوم على المملكة العربية السعودية ، في حين يزعم روحاني وزريف مشاركتهما في الدبلوماسية. ووسط كل الدعوات إلى وقف التصعيد ، شنت إيران الآن هجومًا غير مسبوق ، ولا يوجد دليل على أن الهجمات جاءت من اليمن."

وقال بومبيو في تغريدة منفصلة: "ندعو جميع الدول إلى إدانة الهجمات الإيرانية علانية وصريحة. ستعمل الولايات المتحدة مع شركائنا وحلفائنا لضمان أن تظل أسواق الطاقة مدعومة بشكل جيد وأن إيران مسؤولة عن عدوانها ".

العراق ينفي

من جانبه ، أكد رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي ، على تقارير تفيد بأن الطائرة أقلعت من الأراضي العراقية ، مؤكدًا أن هذه المعلومات غير صحيحة.

ونشر مكتب رئيس الوزراء العراقي بيانًا على صفحته على فيسبوك: "ينفي العراق ما تداولته بعض وسائل الإعلام ووسائل التواصل الإجتماعي حول استخدام أراضيها لمهاجمة المنشآت النفطية السعودية بواسطة الطائرات بدون طيار ، ويؤكد التزامه الدستوري بمنع استخدام أراضيها من أجل العدوان على جواره وأشقائه وأصدقائه ، وأن الحكومة العراقية ستتعامل بحزم ضد أي شخص يحاول انتهاك الدستور ، وقد تم تشكيل لجنة من الأطراف العراقية المعنية لمتابعة المعلومات والتطورات ".

وأردف: "يدعو العراق جميع الأطراف إلى وقف الهجمات المتبادلة والتسبب في خسائر فادحة في الأرواح والمنشآت. وتؤكد الحكومة العراقية أنها تتابع باهتمام بالغ هذه التطورات والتضامن مع إخوانها وتعرب عن قلقها من أن التصعيد والحلول العسكرية تعقدان الأمور الإنسانية والسياسية و تزيد الوضع تأزما وتهدد أمننا المشترك والأمن الإقليمي والدولي. "

واسترسل البيان: "يكرر العراق دعوته لإيجاد حل سلمي في اليمن ، وحماية أرواح المدنيين وحماية أمن بلداننا الشقيقة. ويدعو بلدان العالم ، ولا سيما دول المنطقة ، إلى تحمل إرادتها الإنسانية و المسؤولية الأخلاقية والمبادرات التي وضعت حدا لهذه الحرب غير المرغوب فيها والتي لا تسفر سوى عن الخسائر البشرية الكبيرة ، وتدمير البنية التحتية ، والحيوية ".

إيران ترفض اتهام بومبيو

وقالت إيران ، رداً على اتهامات وزير الخارجية الأمريكية ، إنه قد وجه إليها اتهامات بدون أي دليل ، وانتقدت بومبيو لتجاهله زعم جماعة الحوثي اليمنية مسؤوليتها عن الهجمات ، في بيان نُشر بعد ساعات قليلة من الهجمات.

وأكدت الوكالة الإيرانية في تقريرها أن ما وصفتهم بـ "الخبراء ووسائل الإعلام الدولية" يثقون في أن الحوثيين في اليمن لديهم القدرة على تنفيذ هجمات مثل تلك التي استهدفت مصانع أرامكو في منطقة بقيق في المنطقة الشرقية بالسعودية

#أخبار خفيفة

عن الكاتب

ياسين عبد الله

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

المرشد