المرشد المرشد
recent

آخر الأخبار

recent

جماهير الوداد تسترجع شريط "محاباة الرجاء" بعد تسريب بودريقة

تسبب تسريب مقطع صوتي لمحمد بودريقة، رئيس الرجاء السابق، وهو يؤكد أهمية التشويش على غريمه الوداد ورئيسه سعيد  الناصيري، في غضب مكونات الوداد، التي تصر على فتح تحقيق في الواقعة.

جماهير الوداد تسترجع شريط "محاباة الرجاء" بعد تسريب بودريقة

وورد اسم فوزي لقجع، رئيس اتحاد الكرة، في التسريب، بتأكيد بودريقة تواصله الدائم معه لمساعدة الرجاء وتسهيل برمجة مباريات.

وعزز التسريب، من شعور أنصار الوداد، بأن لقجع يحابي غريمهم التقليدي، واستعرضت روابط الأنصار ما وصفوه بأهم مشاهد تحيز اتحاد الكرة للرجاء، نوردها في التقرير التالي:

الكيل بمكيالين


يستدل الوداديون على أن اتحاد الكرة يتعامل بصرامة مبالغ  فيها مع لاعبي فريقهم، مقابل تساهل غريب مع لاعبي الرجاء، وذلك باستحضار واقعة حدثت موخرا، تمثلت في توقيف حارس الوداد 3 أشهر نافذة عن اللعب مع المنتخب المغربي بتهمة تمرده على تعليمات مدرب المنتخب المحلي الحسين عموتا.

مقابل هذا يستحضرون تسريبا صوتيا للاعب الرجاء، بدر بانون، اعترف فيه برفضه اللعب في بطولة الكان الأخيرة بمصر، ورفضه التواصل مع هيرفي رينارد، لتعويض لاعب مصاب، دون استدعائه للمثول أمام لجنة القيم أو اتخاذ أي عقوبة بحقه.

عقوبة جبران


تعرض لاعب الوداد، يحيى جبران، لعقوبة قاسية تمثلت في توقيفه عن اللعب 6 مباريات، قبل أن تخفف إلى 4، ما أبعده عن الديربي بين الفريقين، وذلك بتهمة بصقه على الحكم داكي الرداد، والذي نفى التهمة عن اللاعب، موكدا أنه لم يلاحظ تصرفه.

ويصر الوداديون أن معاقبة جبران كانت قاسية، مقابل المرونة مع تصرفات مماثلة للاعبي الرجاء وإفلاتهم من العقاب.

احتفالات مسيئة


قال أنصار الوداد، إن اتحاد الكرة عاقب لاعب الفريق إسماعيل الحداد بالإيقاف مباراتين وغرامة مالية؛ بسبب تورطه في الإساءة بأحد الألفاظ لنادي الرجاء، خلال احتفاله مع جماهير فريقه بمباراة خريبكة.

وأضافت الجماهير: "مقابل هذا تورط لاعبو الرجاد في احتفالات صاخبة مع أنصارهم بعد إحدى المباريات، ورددوا عبارات مسيئة للوداد وتاريخه، دون أن يطالهم أي عقاب رغم إثبات ذلك بالفيديو".

تسريب السلامي


موخرا، تم تسريب مقطع صوتي لمدرب الرجاء، جمال السلامي، فجر خلاله العديد من الأمور التي همت التشكيك في التحكيم وخاصة الحكم الدولي رضوان جيد.

وتحدث عن استهداف ناديه بشكل متعمد، كما تحدث عن غريمه الوداد بشكل غريب.

وتأخر استدعاء السلامي، للمثول أمام الأخلاقيات لفترة طويلة، قبل أن يصدر في حقه حكم، رأى أنصار الوداد أنه لا يليق بحجم الإساءات والتهم التي تورط فيها.

مباراة الجديدي


5 أشهر مرت على المباراة، التي تمرد فيها الرجاء على قرار اللعب ضد الجديدي، وأصر على البقاء بالجزائر رغم برمجتها من طرف الرابطة الاحترافية، وحضور الحكم والمراقب والمنافس للملعب.

ورغم إصرار الجديدي، على اعتباره فائزا وإعلان حكم المباراة انسحاب الرجاء، وتأكيد الرابطة الاحترافية تمرد الأخير، إلا أن اتحاد الكرة ولجانه لم يصدروا أي حكم في هذه المباراة التي ظلت نتيجتها معلقة، وهو ما يرى فيه الوداديون محاباة غريبة للرجاء.

دعم لقجع


اعترف لقجع مؤخرا، أنه دعم الرجاء بملايين الدولارات من أجل إنشاء أكاديميته، مشيرا إلى أنه "فريق يستحق الدعم".

كما اعترف بدعمه مرارا في  تسديد أحكام للفيفا ومنحه تسهيلات في التعاقدات، رغم حجم ديونه الثقيلة، وهو ما يتعارض مع تصريحاته ومواقفه مع فرق أخرى صدرت في حقها أحكام من طرف الفيفا، وتمت معاقبتها، مثل "شباب الحسيمة والمغرب الفاسي والكوكب المراكشي".

عن الكاتب

ياسين عبد الله

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

المرشد