القائمة الرئيسية

الصفحات


آخر الأخبار

حكاية طبيب ألماني يقتل مرضى كورونا لوضع حد لمعاناتهم

 في جريمة ضد الإنسانية وميثاق شرف للأطباء ، قتل طبيب ألماني مريضين تدهورت حالتهما بسبب إصابتهما بفيروس كورونا.

حكاية طبيب ألماني يقتل مرضى كورونا لوضع حد لمعاناتهم

و أعلنت الشرطة الألمانية فتح تحقيق في مقتل شخصين على يد الطبيب المعالج لهما ، واعتبرت وفاتهما قضية قتل ضد طبيب كبير في مدينة إيسن بغرب ألمانيا.

يبلغ الطبيب الألماني من العمر 44 عامًا ويعمل في مستشفى جامعة إيسن منذ فبراير الماضي. واعتقل قبل 3 أيام بحسب معطيات شرطة المدينة.

اعترف الطبيب بأنه قتل رجلين ، يبلغان من العمر 47 و 50 عامًا ، كانا في العناية المركزة بعد تدهور حالتهما بسبب المرض ، قائلاً: "أردت أن أخفف عنهما المزيد من المعاناة ، وأيضًا أن أريح عائلاتهما من رؤيتهما يعانيان". وذكرت صحف عالمية أن الطبيب الألماني أبلغ أسرتي المريضين قبل قتلهما بالحقن.

وبحسب قرار محكمة ألمانية صدر خلال العام الماضي بالموافقة على إمكانية إنهاء حياة المرضى في الحالات الصحية المتأخرة إذا طلبوا ذلك ، لكن مع وجود حدث مع الطبيب المتهم ليس من الواضح ما إذا كان ذلك قد تم معه.

وقالت المستشفى في بيان لها إن الطبيب أوقف عن العمل وأنه يعمل على مساعدة الشرطة في التحقيق لمعرفة حقيقة الأمر.

وذكر أنه تزامنا مع الموجة الثانية من فيروس كورونا ، فرضت ألمانيا عزلة عامة خفيفة للحد من انتشار كوفيد -19 الذي يجتاح العديد من الدول في أوروبا ، وأغلقت المطاعم والحانات مع الحفاظ على إجراءات صارمة في المدارس والمتاجر. مع إبقائهم يعملون في أوقات محددة.

أعراض فيروس كورونا

منذ ظهور فيروس كورونا المستخدم في أواخر ديسمبر في الصين ، بدأت المنظمات الصحية العالمية في نشر الأعراض الرئيسية التي تصاحب هذا المرض الفتاك ، ومن أبرزها: الحمى والسعال وضيق التنفس ، وحذرت الناس من التساهل مع هذا الفيروس. ونصحت هذه المنظمات باتخاذ عدة إجراءات وقائية لتجنب الإصابة ويشمل: غسل اليدين بالماء والصابون ، وتجنب التجمعات ، والبقاء في المنزل قدر الإمكان.

يشار إلى أن إجمالي عدد الحالات حول العالم بلغ 55.6 مليون حالة ، وارتفعت حالات الشفاء إلى 35.8 مليون حالة ، وبلغت الوفيات 1.3 مليون حالة ، وأعلنت منظمة الصحة العالمية دخول العالم الموجة الثانية من فيروس كورونا. مع رفع الإجراءات لكبح الفيروس.

تعليقات